للمرة الأولى منذ العام 2013: فتح معبر رفح بشكل متواصل حتى نهاية شهر آب

معبر رفح. تصوير: جمعية "چيشاه-مسلك"

معبر رفح. تصوير: جمعية “چيشاه-مسلك”

20 حزيران، 2018. لا زال معبر رفح مفتوحًا، ومن المتوقع استمرار فتحه بشكل متواصل لشهرين إضافيين، كما لم يحدث منذ ستة أعوام. في 12 أيار، أعلنت مصر عن فتح المعبر لعدة أيام، ولاحقًا أعلنت بأن عمل المعبر سيستمر حتى نهاية شهر رمضان. هذا، وقد قررت مصر، بحسب ما نُشِر في وسائل الإعلام، تمديد عمل المعبر حتى عيد الأضحى، الذي سيحل في نهاية شهر آب.

هذا وقد سُجِلت خلال الأسبوعين الأخيرين منشهر أيار 7,521 حالة خروج عبر معبر رفح من غزة إلى مصر، بالإضافة إلى 1,244 حالة دخول إلى القطاع، وهذا ما يمثّل ارتفاعًا بنحو 80 بالمئة في عدد مرات الدخول والخروج مقارنة بشهر نيسان. وقد منعت سلطات المعابر المصرية في تلك الفترة خروج 910 فلسطينيين. ويستشفّ من معطيات شهر حزيران التي وصلتنا حتى الآن، بأن هنالك ارتفاعًا إضافيًا في عدد حالات البور من خلال المعبر؛ حيث سجلت 5,808 حالة خروج من غزة إلى مصر، و 2,426 حالة دخول إلى القطاع، حتى 18 حزيران.

ورغم الارتفاع في الأرقام، إلا أن معدّل حالات الخروج اليومية خلال 2018 لا يزال منخفضًا مقارنة بالعام 2017. إذ  بلغ المعدّل اليومي لحالات الخروج عبر رفح خلال العام الماضي، رفح 696 حالة؛ أما في العام 2018 فقد انخفض الرقم إلى 414 حالة خروج في اليوم، خلال الأيام التي عمل فيها المعبر. ومنذ فتح المعبر بشكل ثابت، انخفض حالات الخروج إلى 350 في اليوم الواحد. ومع ذلك، فإن حالات الخروج إلى دول الخارج عبر رفح لا تزال أعلى بكثير منها على معبر إيرز. إذ أن المعدّل الشهريّ لحالات الخروج وصولا إلى دول الخارج عبر معبر إيرز منذ بداية هذه السنة كانت 349 حالة في شهريًا.

هذا، ويُعتقد بأن الأسباب لهذا الانخفاض النسبيّ في عدد حالات الخروج عبر معبر رفح هي التالية: الإعلان المفاجئ عن فتح المعبر؛ انتهاء صلاحية تأشيرة الدخول دولة ثالثة التي بحوزة الكثيرين من المسجلين للسفر؛ إلى جانب الضائقة الاقتصادية التي تفاقمت والتي أجبرت آخرين على التخلي عن رغبتهم بالسفر. بالإضافة لذلك، الخشية من المصاعب التي تعترض المسافرين في طريقهم من رفح إلى القاهرة، وهي مصاعب كانت من نصيب الكثيرين من السكان الذين سافروا خلال الفترة الأخيرة.

منذ بداية العام 2018، عمل معبر رفح على مدار 54 يومًا، منها 49 يومًا سمح خلالها أيضا بخروج الأشخاص من القطاع إلى مصر. هذا وقد سجلت خلال هذه الأيام 20,330 حالة خروج، و 6,646 حالة دخول من مصر إلى القطاع.

للمقارنة، خلال العام 2017، عمل المعبر على مدار 36 يومًا، من ضمنها 24 يومًا سمح خلاله أيضًا بخروج الأشخاص من غزة. خلال السنة الماضية كاملةً، تم تسجيل 16,706 حالة خروج من غزة إلى مصر عبر معبر رفح، و 18,436 حالة دخول من مصر إلى القطاع.